الرئيسية / بيانات ومواقف / من يُطالب ببقاء المجرم بشار الأسد وسُلْطَته ، ليس منا ولسنا منه !

من يُطالب ببقاء المجرم بشار الأسد وسُلْطَته ، ليس منا ولسنا منه !

@-كلٌ منا على ثغر من ثغور الوطن !
حري بنا أن نقوم بواجبنا الوطني ، الأخلاقي ، في الذود عنه ، وعدم التسبب بأن يؤتى الوطن من جانبنا !

@-الكلمة مسؤولية ، فلنراعي ؛التلفظ بها زمانا ومكاناً وأبعادها اللغوية ومراميها الفكرية والسياسيه ،وصحة المعلومة من عدمها !

@-رحم الله عبداً عرف قدر نفسه !
رحم الله عبداًً عرف حده ،فوقف عنده !للأسف ،كأننا لا نريد الرحمه ، فلا نعط لهذه الأقوال بالا!

@-من الحكمة التدبر والتروي بإصدار الأحكام ، وخاصة في الأمور المشتبهة والمتشابهة !

@-يقال ؛إبليس كان طاووس الملائكة ، والأكثر علماًً فيها ،لكن الأناأوضعته ،
وأخرجته من الجنة !

@-يقولون العرس في دوما والطبل في حرستا !
يا له من قول بليغ يُلخص حال السفسطائية التي طغت على ألستنا ، ومجازاً ، حتى على مداركنا !

@-من أقول أجدادنا ؛ خلط الحابل بالنابل !
كم نحن بحاجة الى الابتعاد عن عملية الخلط هذه ،ولو كانت بنية حسنة ،فلا تُبرر نتائجها الضاره!

@-إعط الخبز لخبازه ، ولو أكله كله !ولنتذكر هناك العديد من الخبازين !
لكن يا تُرى هل خبزهم بنفس الجودة ، شكلاً ومذاقا وإتساقاً!

@-السياسة الناجحة ؛
أن تسوس نفسك بما فيه الخير لها ،ولكل من حولك من بشر وكائنات حيه وجمادات ، مؤمناً بأنك عبد لرب رحيم في السماوات!

@-من سمات السياسي الوطني الناجح ؛ الترفع عن الذات ، والتدبر بواقع الوطن وماهو آت ، ضمن فريق نوعي جامع ،
والإخلاص والتفاني في أداء الواجبات !

@-لكل وطني حر ، طريقته !
كما لكل عالم طريقته ،في توضيح رأيه وإثبات نظريته !
فعلينا أن نلحق بالوطني الحر ، معرفته وتخصصه وسيرته !

@-الإعتراف بالخطأ فضيلة أخلاقيه ، والإقلاع عنه وتصحيحه واجب أخلاقي على المستوى الشخصي ، وواجب أخلاقي ووطني على المستوى العام !

@-مَاهكَذَا يا قوات التحالف الدولي ، يكفي الشعب السوري الحر ما يعانيه من قصف من قبل الطائرات الروسية والاسديه ، ، أين. الدقة التي تملكها اسلحتكم الذكية الموجهة ؟
بفعلكم هذا تشاركون السلطة الأسدية وقوى الاحتلال الروسية في قتل أنساننا وتشريده وتهديم ممتلكاتنا !
عشرات الشهداء وعشرات الجرحى في قصف طائرات التحالف لمدينة الرقة !

@-لا يعقل ؛دول عربية محسوبة علينا تُوْئد ثورتنا ، تَهُدُ أركانها وتزعزع بنيانها ،
بشخصيات تنتقيها عبر أفََّّاكيها بمنصات هلاميه !

@-السعودية مستمرة ،بدراية او بعدمها ، في حرف بوصلة ثورتنا عن مسارها القويم ، كنا نأمل في تصحيح مسار خارجيتها بعد أن تولاها أمير!!

والله الموفق

عن حزب الوسط السوري

شاهد أيضاً

لو إتبعنا الحق لنصرنا الله !

@-نعم لو إتبعنا الحق لنصرنا الله ! والحق ماهو ؟ الحق هنا ، هو القيام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com