الرئيسية / بيانات ومواقف / متفرقات وسطيه، واقع الحال يغني عن المقال !

متفرقات وسطيه، واقع الحال يغني عن المقال !

@-نحن في حزب الوسط السوري وطنيون ، من وَقْف الوطن ، والوَقْف ، لا يُباع ولا يُشترى !
نحن بحاجة لمنصة وطنية ، حصراً من الأحرار الذين وقفوا أنفسهم للوطن !

@-ماذا أكتب لكم , فقد سئمت الكتابة لنفسي !
سئمت الكتابة عن حال ,الذيل فيه , أخذ مكان الرأس !

@-أدعياء صداقة الشعب السوري الحر ظهرت عوراتهم وبانت سوءاتهم بعد أن حاق بثورتتا وحاضنتها سيئات مكرهم!

@-قوات التحالف الدولي تمهد الطريق لقوات السلطه الاسديه وحليفتها قوات سوريا الديمقراطيه ،دخول دير الزُّور من جنوبها وشمالها!

@-بتواطؤ وبرضى الأمريكان قام الدب الروسي في سوريا بقتل شعبناوتشريده وتهديم البنيان ويلعب دور الخصم والحكم في آن يا له من بهلوان!

@-عبر مسرحية مفبركة بمعارك وهمية وضعت السلطة الأسدية يدها على مناطق شاسعه لحقول نفط في منطقة دير الزُّور غادرتها داعش !

@-كنا وما زلنا في ثورة ضد الظلم والإستبداد والطغيان ،ماضون في ثورتنا لتحقيق أهدافنا ودحر قوى الشر من الأوطان.

@-الثورة لها ثوارها وأحرارها الوطنيون ،الذين لا يبدلون ولا يغيرون وهم على العهدفي التخلص من الزمرة

@-كل عمل عسكري أو موقف سياسي ، من أي كان ،من شأنه إلحاق الأذى والضرر بالسلطة الأسدية وأعوانها ، نباركه

@-نكررها للمرة الألف ؛
أعداؤنا في ظرف ثورتنا الحرج ؛ هم السلطة الأسدية وأعوانها من قوى الشر العالمية !
فهم شركاء في قتل وتهجير أبناء شعبنا وتدمير ديارنا !

@-نُقدر من وقف معنا في محنتنا ونحفظ له ذلك !
ونُهادن من هادننا ولم يشترك في قتلنا !ونحفظ دور من أسفر في عدائه ومن مكر بنا في خفائه!

@-على الأخوة في هيئة التفاوض ، الإسراع بوضع حد للوضيع ديمستورا !إثبات كذبه ، وبطلان إدعاءاته وعدم القبول بدوره كوسيط مزعوم !

@-النقد بابه مفتوح ولا يُحجر دخوله على أحد فإن كان الناقد محقاً سيشكره الذي تم نقده وإن كان غير محق فعلى المنقود توضيح فكرته ثانية.

@-للنقد نوعان ؛
نقد بناء للفكرة المطروحة ،موضوعي
هادف ،متجرد عن الهوى والنقد المتحامل البعيد عن الموضوعية الهادف الى تشويش الفكرة

@-وهكذا يُتخذ المسار ، بل هكذا نُدار ، بناءً على ( تنسيق ) من ترامب ؛
الأمير تميم يتصل بولي العهد السعودي ويبدي استعداده للحوار ، والخاسر هو الشعب مواطنين ومقيمين !
والله الموفق
أمين عام حزب الوسط السوري
www.alwasatpartysy.com

عن حزب الوسط السوري

شاهد أيضاً

قادة جبهة النصرة ، كل منهم أخطر من ثعبان !

مقال كتبناه في مثل هذا اليوم في ٢٠١٦ ، نعيد نشره لأرشفته  والإطلاع عليه . …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com