الرئيسية / بيانات ومواقف / هل تجنيس السوريين هو ظاهرة صحية للوطن ، أم هو خنجر في خاصرته ؟

هل تجنيس السوريين هو ظاهرة صحية للوطن ، أم هو خنجر في خاصرته ؟

@-نُقدر الوضع المأساوي لشعبنا السوري ، وفِي الوقت ذاته ، نعي أن وضعه هذا الذي ألم به لم يكن صدفة ، بل هو أمر دبّر بليل !

@-من المنظور الشخصي نقول مبروك لكل من حصل على جنسية أخرى،
وبلسان حال الوطن ، نقول حسبنا الله ونعم الوكيل !

@-هل التجنيس للسوريين ، هو ظاهرة صحية للوطن الأم ( سوريا )
أم أنه ظاهرة مرضية سيشكو منها الوطن وتصيبه في مقتله مستقبلا ؟

@-التجنيس للسوريين في دول الجوار ليس كما هو في بلاد أخرى ، من حيث الموضوعية والظروف الحياتيه والمشروعية والإنتقائيه،ووو!

@-أهم وأخطر حالة تصيب الوطن في مقتله ( سوريا الأم ) فكرة التجنيس الإنتقائي الممنهج ، في دول الجوار !

@-التجنيس الإنتقائي للسوريين ، هو حالة سرقة وإختلاس ، لأهم مورد من موارد سوريا الأم ، المورد البشري (الفئة الأكاديمية )في شعب سوريا!

@-التجنيس في الماضي لأشخاص سوريين في بلاد الإغتراب ، يختلف عما هو الآن في بلاد الجوار ، شكلا وموضوعًا وظروفا وأهدافا ونتائجا !

@-بخصوص التجنيس لأبناء شعبنا السوري ،في ظرف ثورتنا ،نتحدث باسم حزب الوسط السوري ونبدي هواجسه ومخاوفه على الوطن حاضراً ومستقبلا !

@-دول الجوار ، من أصدقاء إلى أشقاء يهمنا أمنهم ،ولا نضمر لهم إلا خيرا ،ونطمح لنكن في حسن جوار واحترام متبادل وأمن وتنسيق وتعاون !

@-هناك تباين في حالة التجنيس وشروطها وأهدافها ودوافعها ، في دول الجوار السوري عما هو عنه في بلاد أخرى ، كما هو التباين للمنهجية العقلية والسلوكية والمخابراتية والشروط الموضوعيه للحصول على الجنسيه من الإحاطة بتاريخ الدولة المراد التجنس بجنسيتها الى تعلم لغتها الى معرفة تاريخها الى الاطلاع على عادات وتقاليد شعبها الى التباين في حالة التجنيس هل هي هبة ومنحة انتقائية للدولة ، لمجموعة بشرية أو أشخاص بذاتهم ، بناء على ميولاتهم السياسيه أو إنجازاتهم العلميه أو أو أو !؟؟؟
‎أم أن التجنيس يحكمه قانون ثابت أقرته دول للتجنيس من خلال لجان مختصة فرزتها سلطتها التشريعيه تحت قبة برلمانها ،ووضعت للتجنيس شروط بمواصفات عامة دون تمييز ودون حالة انتقائية لكل إنسان أياً كان ، من تحققت فيه ، نال حق التقدم لطلب الجنسيه ولا يعوقه عائق من الحصول عليها مادام تحققت فيه شروطها !!؟؟
‎فهناك فرق لدول الجوار في طريق التجنيس للسوريين والحالة الانتقائية التي تم سلوكها ، عما هو في حالة التجنيس في دول اخرى !
‎ويناءً على ما أوضحناه ، فهناك فرق بين من حصل على جنسية في حالة انتقائية عنه عمن حصل على جنسية ، كونه تحققت فيه مواصفات وشروط الحصول على الجنسيه في دستور وقانون البلد الذي حمل جنسيته !
‎ومن هنا ؛ يكون من حصل على جنسية بحالة انتقائية ، محرجاً في سلوكه تجاه الوطن الأم ، تجاه جنسيته الجديدة التي حصل عليها ، مقارنة عمن هو حامل لجنسية دولة أخرى بحالة طبيعية وليس بحالة انتقائية !
‎والله الموفق
‎حزب الوسط السوري
www.alwasatpartysy.com

عن حزب الوسط السوري

شاهد أيضاً

لو إتبعنا الحق لنصرنا الله !

@-نعم لو إتبعنا الحق لنصرنا الله ! والحق ماهو ؟ الحق هنا ، هو القيام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com