الرئيسية / بيانات ومواقف / للإنسانية رجالها ، تكشفهم النوائب والشدائد !

للإنسانية رجالها ، تكشفهم النوائب والشدائد !

أيها الإخوة الاحرار ، ايتها الأخوات الحرائر ،
علينا ان نثق بأنفسنا ، فنحن لم نبخل بالتضحيات وأنجزنا اعظم الإنجازات ، وثورتنا هي منارة للثورات !!!
كل منا قدم ما يمكنه تقديمه ، في سبيل نصرة ثورته وتحقيق حقه ، وكنا مثالا (غالبيتنا ) في البذل والعطاء ( كأحرار ) ، لم نقصر ولم نبدل ولم نغير ، جدنا بارواح ودماء وانات لمعتقلين واذلال للمهجرين ونازحين ، ومع كل هذا وذاك نحن ثابتون صامدون وبحبل الله وثقة به متمسكين ، لتحقيق نصر مبين .
هناك احرار في العالم ، ضائرهم أبت الا ان تعلن رفضها لسياسات بلدها وسياسيين بلدان اخرى تلعب دور الاشرار في العالم ، منها على سبيل الذكر لا الحصر ، لوران فابيوس ، وزير الخارجيه الفرنسي ، الذي استقال من منصبه احتجاجا على مواقف دولته ودوّل اخرى من العالم ،من ما يحدث للشعب السوري ، اذ يكتفون بالمشاهدة وروسيا وغيرها تقتل الشعب السوري الحر وتقصد احرار بالقتل .
نقول ،شكرًا لك ، أيها الشخص الانسان الحر ،موقفك هذا سيحفظه التاريخ لك ، وسيكون موقفك هذا دليل من مئات بل آلاف الأدلة ، التي تبين وتوضح الدور الامريكي ( إدارة اوباما ، بشأن قضايا شعوبنا المنتفضة على الظلم والاستعباد !!
أيها الإخوة والاخوات .
إن من ضيع ما قدمناه من تضحيات وما أنجزناه ،من منجزات ، هم ،
أشباه الرجال ، الذين ظنوا أنفسهم اهلًا للقياده ،وتجاهلوا سواهم من أبناء الوطن وبكل انانية واقصاء وبَلاده ، فتعاهدوا فيما بينهم وتفاهموا على تبادل ادوار السيطره والقياده ، واعتمدوا على حبال واهنة اختاروها لأقدس قلاده ، عربية واجنبيه، ضيعتهم وأضاعوا قضية وطن ، كنّا نحلم بها لعقود، لنتخلص من زمرة الاجرام الاسديه وما كانت تمارسه طيلة حكمها ،بحق شعبنا من قتل وتنكيل وتدمير وتطهير عرقي ومذهبي وإباده.

هؤلاء الذين حرفوا مسار ثورتنا ، وسخروا مقدراتها لمصالحم الشخصيه وذاتياتهم ، حسابهم آت ، ان لم يكن قريبا سيكون مستقبلا ، وإن لم يكن في دنيانا ، سيكون امام رب غفور رحيم حليم ولكن لا يسمح
ويسامح بحق عباده !!!!
والله اعلم وهو الموفق

@melkhalaf

عن حزب الوسط السوري

شاهد أيضاً

نعم ، لو إتبعنا الحق ، لنصرنا الله سبحانه !

@-نعم لو إتبعنا الحق لنصرنا الله ! فَلَو كنا (( بعد انطلاق ثورتنا ، بأشهر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com