الرئيسية / بيانات ومواقف / مالذي علينا فعله , تجاه مايحاك لثورتنا ، كسوريين أحرار؟

مالذي علينا فعله , تجاه مايحاك لثورتنا ، كسوريين أحرار؟

بعجالة نقول ، إن ثورتنا تنتظر منا الإسراع في تصحيح مسارها، بعد أن تم حرفه والخروج عنه طوعاً وقسراً بآن واحد !

وبدون مقدمات ، على  من يقيم في محافظة ادلب ، من أهالي ومواطنين مهجرين إليها،  الكف عن القيل والقال بشأن سوء الحال والتوجس من هجوم الأشرار ، فنحن ثوار ، ونحن من يحتم علينا صنع الأحداث وتواتر الأخبار !

علينا أن لا نكون في وضعية المتلقي ، بل علينا ان نكون أصحاب المبادره ، وضعنا حرج ، وظرفنا مأساوي ، علينا أن لا ننسى أننا ثوار أحرار ، وتضحياتنا جسام ، وجدير بنا في ثورتنا الاستمرار ، وعلينا أن نحسن تصويب المسار !

نسينا مهمتنا الأساسية كثوار على سلطة بشار ، وشُغلنا  بتناقل الأخبار  بامكانية الهجوم علينا من قبل الاشرار ، ونحن لا حيلة لنا الا القيل والقال ، ويتحكم بأمرنا  زمرة باغية ،عسكريا وسياسيا ، بفسادها لاتقل سوءا وإجراما عن سلطة بشار !

@-نحن في حزب الوسط السوري ، نوجه نداءنا هذا إلى  كل وطني حر ثائر غيور ، أن يتفاعل مع مضمون نداءنا هذا ، فقد بلغ السيل الزبى ، والإنتظار هو بمثابة الإنتحار ، لننجز مايلي وعلى جناح السرعة ؛

#_علينا كسوريين وطنيين أحرار ، وضع برنامج عمل وطني ثوري ، مُلزم لكافة الفصائل الثورية ( إسلامية وغير إسلامية ، جيش حر  )العسكرية والسياسيه بنوده الاساسية هي :

*_الاول :أن تذوب كافة المسميات والرايات لكافة الفصائل في صفنا الوطني الثوري الحر ، فالظرف حرج وطارئ ، فعلى كل ثائر وعلى كل من يدعي الثورية أن يلتزم بذلك ، وإلا من لا يلتزم بذلك فهو عميل للسلطة الأسدية ومتآمر على ثورتنا ، ويجب محاربته وإجباره ليكون في الصف الوطني الثوري الحر  الجامع !

وعليه فإنه مطلوب من كافة الفصائل الثورية ، إبتداءً من جبهة النصرة التي بيدها مقاليد الحكم والسيطرة على محافظة ادلب ، ومطلوب من سواها الأحرار و جند الأقصى وصقور الشام ومسميات أخرى من  زيد وعمر ، إسلامية بالاسم والراية والتابعية !

الكل عليهم أن يذوبوا وينصهروا ؛ في كيان واحد هو مسمى الجيش الوطني الثوري الحر ، فعلا وقولا ، وتكون الراية هي راية الثورة بعلمها الأخضر !

*_الثاني ؛ تشكيل قيادة طوارئ وطنية ثوريه سياسية لايزيد عدد أعضاءها عن سبعة أشخاص للتداول بأمر الثورة داخليا وللتواصل مع العالم الخارجي !

*_الثالث ؛ تشكيل جيش وطني ثوري حر ، بقوى ذاتيه وليس منتظراً دعم دولي ليؤدي دوره التحرري ، يعتمد اُسلوب حرب العصابات أساسا في تحرير سوريا من سلطة الاسد ومن كافة قوى الشر ابمتواجدة عليها !

*_رابعاً ؛المباشرة في العمل الثوري العسكري معتمدا مبدأ الهجوم خير وسيلة للدفاع ، وجعل أماكن تواجد العدو (العسكرية ،) هي ساحة لمعاركه الخاطفة !

*_خامساً؛ إبتعاد كتائب الجيش الوطني الثوري الحر عن أماكن تواجد حاضنته الشعبية ، وهناك طرق تيسر ذلك !

والله الموفق

محمود علي الخلف 

أمين عام حزب الوسط السوري 

www.alwasatpartysy.com

عن حزب الوسط السوري

شاهد أيضاً

كنّا نأمل أن يكون وفدنا للتفاوض من فئة السابقين !

مقال كتبناه في حينه في ٣١-٠١-٢٠١٦ ، نعيد الآن نشره للتذكير والأرشفة نرجو ونناشد ونتمنى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com