الرئيسية / بيانات ومواقف / #_إدلب _الخضراء _المحرقة _الكبرى!

#_إدلب _الخضراء _المحرقة _الكبرى!


حذرنا وما زلنا نحذر!
إن تجميع أهلنا من أقاصي سوريا الى إدلب ليس عبثا !
وتسليم إدلب للنصرة ( للقاعدة ) ليس عبثا!

وتشكيل حكومة إنقاذ في ادلب ، قلنا عنها ماقلنا ، إنه الانتحار ،قام به الأحرار ولحقوا بالأشرار ،مخربي الثورة والديار ، !
لكن وا أسفي لا إعتبار !
كررنا القول. الى ان مللنا قوله !
داعش والنصرة. توأما السلطة الأسدية ، فتبينوا يا قوم ، وعلى هذا الأساس يجب ان يكون تصرفكم !
فكيف تسلمون للنصرة رقابكم ؟
ألم تأخذوا دروسا مع داعش ، ومع ذلك حتى الان هناك من يقدس داعش ممن يعتبرون أنفسهم مفكرين وثوار واحرار !
وهاهي داعش تسير بالريموت كنترول. الأجنبي الغربي والشرقي والأسدي والايراني ، وبعيد عنها الريموت الوطني لانها لا تعرفه ووجدت لاجتثاث. صلته فيها !
كما هو الحال بالنسبة للنصرة وحكومتها المزعومة في ادلب الخضراء
المحرقة الكبرى ستكون ادلب ، فاعملوا ما أنتم قادرون على عمله ، قبل فوات الاوان ،والاوان بات أيام قلائل !

والله الموفق
حزب الوسط السوري

عن حزب الوسط السوري

شاهد أيضاً

ليس بالإمكان , أفضل مما كان !

الإخوة الأحرار والأخوات الحرائر .مقال كتبناه  في ١٢-١-٢٠١٦ بعنوان  (( ليس بالإمكان ، أفضل مما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com