الرئيسية / بيانات ومواقف / لا تيأسوا من روح الله ! أيها الأحرار ،أيتها الحرائر !

لا تيأسوا من روح الله ! أيها الأحرار ،أيتها الحرائر !

أيها الأخوة الأحرار وأيتها الأخوات الحرائر !

لا تيأسوا من روح الله !

فنصر الله  لنا ، مؤكد إن أخذنا بأسباب النصر !

من إيمان بأحقيةوشرعيةثورتنا !

وحكمة وحنكة في تنظيم صفها الوطني الثوري سياسيا وعسكريا !

والتحكم بدقة وبروح وطنية ثورية مسؤولة في  حركة رتمها الثوري  ، وعلى كافة الأصعدة ، سياسيا وعسكريا وماليا وإدارياً ولوجستيا واعلاميا وووو!

آخذين في الحسبان ، بأن وضعنا الحالي مهما كان سيئا  ،فهو أفضل بألف ألف مرة من وضعنا  الذي كنا عليه في لحظة انطلاق  ثورتنا ،معنويا ولوجستيا وخبرة سياسيه وعسكريه إكتسبناها خلال السبع العجاف من ثورتنا ( بعد تشكيل الخنجر المسموم  الذي طعن ثورتنا  ( المجلس اللاوطني  التحاصصي الإقصائي الانتهازي التسلقي ) !

علينا الإعتماد على قدراتنا الذاتيه ، بعد إتكالنا على خالقنا  ، كمؤمنين به !

علينا الأخذ بمبدأ  ترتيب سلم أولوياتنا الوطنية الثوريه ، فالإنشغال بها فقط وليس بسواها ، حيث وضعنا مأساوي فعلينا الإنشغال به عن سواه ، فلا يفيدنا استعداء الآخرين والغوص في خصوصياتهم الوطنية ونحن في حالة مرضية حرجة نصل فيها أحيانا الى حالة الانعاش !

علينا ؛ اعلاميا  مناكفة السلطة الأسدية  ولا أن نردد اسطوانتها في الممانعة ووووو بل نضع لانفسنا سياسة إعلامية تعاكس كلياً خطها ونهجها الاعلامي  !

علينا انتهاج سياسة عملية وبكل حكمة ودراية وحنكة  ، نقلل فيها من عدد الأعداء ، ونزيد من عدد الأصدقاء، فلا نستعدي  من يهادننا ونركز فقط على من يستهدف وجودنا ويستهدف القضاء على ثورتنا !

فأهم مايعنينا ويشغلنا هو ؛ أولاً  ثم أولاً ثم أولا:

وحدة صفنا الوطني الثوري  بكلمة وطنية سياسيةواحدة وصف وطني عسكري واحد

وراية  وطنية ثورية واحدة !

هذا مايجب أن  يكون هاجسنا كوطنيين أحرار وحرائر !

ومواقف الدول من ثورتنا ، سيكون حينها تحصيل حاصل ، لثمار جهودنا ووضعنا السياسي والعسكري الثوريين !

فمواقف الدول ، ستحددها لحمتنا الوطنيه الثورية السياسية ولحمتنا الوطنية الثورية العسكرية ووحدة راية صفنا الوطني  الثوري  .

عسانا أن نتعظ ، ونسارع الى تحقيق وحدة ومتانة صفنا الوطني الثوري سياسيا وعسكرياً بآن واحد وتحت راية واحدة !

وأول خطوة للسير قدماً في تصحيح مسار ثورتنا  ؛هي التخلص من زمرة القيادة السياسيه لثورتنا ( مستحاثات المجلس   اللاوطني والإئتلاف اللاوطني ) .

وثاني خطوة هي الدعوة لمؤتمر وطني نوعي جامع لا يقصى فيه أي طيف من أطياف شعبنا السوري الحر ، لإيجاد  أرضية  تشاورية  وطنية ثوريه  نوعيه ( ممثل واحد عن كل طيف  سياسي او اجتماعي مهما كان ذاك الطيف  (كبيرا او صغيرا ، قديما او حديثا )، ليتم تشكيل هيئة عامة إستشاريه ومنها يتم إنتخاب أمانة عامة ومن ثم إنتخاب قيادة سياسية للثورةًتلحق بها لجان منتخبة ،لتسيير العمل الثوري  في كافة مجالاته ، الحياتيه الثورية .

والله الموفق

حزب الوسط السوري

#_SAP

عن حزب الوسط السوري

شاهد أيضاً

الوطنية ومعاييرها !

الوطنية ، ليست هوس نفسي (كرأي )يحدده ظرف يلم بالشخصية ( المواطن ) وليست فعل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com