الرئيسية / بيانات ومواقف / بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، فإننا نطالب بتشجيع زوجات الشهداءعلى الزواج !

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، فإننا نطالب بتشجيع زوجات الشهداءعلى الزواج !

من منبرنا هذا , منبر حزب الوسط السوري , نكرر المطالبه بتفعيل تشجيع زوجات الشهداء على الزواج !

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ,وإكمالاً لإنصافها وإعطائها كامل حقوقها في الحياه , لتحيا حياة طبيعية كريمه , فإنه :

يتوجب علينا وبداعي المسؤولية الوطنية والإنسانية والأخلاقية ،أن نشير إلى ضرورة تشجيع زواج أخواتنا وبناتنا ،زوجات الشهداء , سيما وأن أغلبهن تحت سن الثلاثين .

إننا نناشد الأحرار والحرائر ، من أبناء شعبنا السوري ، الى تعميم هذه الرؤية ، وتفعيلها ، لما لها من أثر إيجابي في إنصاف المرأة السوريه ،التي أُستشهد زوجها .

سيما وأنها تعيش تحت ضغط عبارات يتلفظ بها أهالي الشهداء وسواهم , ( إنها وفية لزوجها ولا يمكن أن تستبدله بزوج آخر  , أو لا يمكن أن تترك  صغارها , أو لا يمكن أن تجعل أبناءها تحت وصاية زوج آخر) .

كل ماتقدم يجعل زوجة الشهيد ،في حالة  تحت ضغط نفسي لا يرحمها ، ويقتل حيويتها ، وعطاءها وحقها في الحياه الطبيعيه ,ولا يستغرب أن يختل توازنها  !

إن زوجات الشهداء معظمهن صغار السن ،  ,  في الأرياف والمدن على حد سواء , حيث تكثر الزيجات المبكره , والبنات في سن الرابعه عشر والثالثه عشر ,

علينا أن نضع الحلول لهذه الحالك المعضلة التي ألمت بشعبنا ، قبل أن تتفاقم الآفات الإجتماعيه والأمراض الأخلاقيه .

سيما ، ونحن في ظرف ثورتنا الطارئ،  الذي جعل الحياة ومتطلباتها جداً عسيره وغير ميسره , على العائلات التي لها معيل , فما بالنا بعائلات الشهداء والأسرى , حيث لا معيل لهم سوا الله تعالى , وهنا سيكونون تحت ضغط سياط الحاجة والفاقه !

والله الموفق
أمين عام حزب الوسط السوري
محمود علي الخلف

SAP

Syrian_Alwasat_Party
www.alwasatpartysy.com

عن حزب الوسط السوري

شاهد أيضاً

ثورتنا هبةٌ من الله إلينا ، لم نشكره عليها ولم نعطها حقها !

واجب  علينا الإحتفال بذكرى انطلاقة ثورتنا المجيدة  ، لنؤكد إنها مستمرة ،بحول الله تعالى ،بالرغم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com